تعرفي على الزيوت العطريه تعالج الصداع بشكل نهائي

تختلف اسباب الصداع من شخص الى شخص ولكن الاعراض واحده ، يعني الم الراس وفقدان التركيز ولكن السبب مختلف ، في هذا المقال سوف نتعرف على زيوت عطريه تم اكتشافها مؤخرا تعالج الصداع بشكل نهائي

زيوت عطريه لعلاج الصداع تعرفي على الزيوت العطريه تعالج الصداع بشكل نهائي
زيوت عطريه لعلاج الصداع

هذه الزيوت تعالج مشكلة الصداع بشكل فعال من الجذور  بدلاً من تقليل الألم بشكل مؤقت. بالإضافة إلي أنها ليس لها ي اَثار جانبية عند الأستخدام، و يمكنك التحكم الكامل في الجرعة المناسبة لنوع الصداع الذي لديك.



في هذا المقال إليك 10 حلول و نصائح حول الزيوت الطبيعية العطرية لعلاج مشكلة الصداع،  قائمة النصائح و الحلول هي من أفضل الطرق للحفاظ علي صحة الدماغ و كذلك منع الصداع. مع العلم ان هذا المقال لا يقدم وصفة طبية و لكن يقدم حلول و نصائح مفية للتغلب علي مشكلة الصداع.

1- زيت النعناع:
زيت النعناع هو واحد من الزيوت العطرية الطبيعية الصالحة لعلاج مشكلة الصداع.  زيت النعناع له تأثير طويل المدي علي الجلد و ايضاً يقوم بمنع تقلصات العضلات و يحفز تدفق الدم إلي جبين الرأس.
و أظهرت دراسة أجريت عام 1996 ان تأثير النعناع علي المرضي الذين يعانون من الصداع يختفي بعد 30 دقيقة فقط بعد دهن زيت النعناع علي الجبين. و ذكر المرضي ان الألم أختفي تماماً ، لذلك أثبت ان زيت النعناع هو علاج بديل وطبيعي فعال ضد الصداع من حيث التكلفة و النتيجة.
يستخدم زيت النعناع من خلال دهن الجبين بقطرات من زيت النعناع مع التدليك اللطيف و الأنتظار لمدة 15 دقيقة، حتي يبدأ تأثير الزيت. يمنح زيت النعناع شعور منعش و بارد. حافظ علي وجود زيت النعناع علي الجبين حتي يختفي ألم الصداع نهائياً ثم قم بغسل وجهك بالماء البارد في النهاية.
يمكنك عمل خليط مكون من زيت النعناع و الأيثانول و زيت الكافور، هذا الخليط يساعد في علاج الصداع. تخلط هذه المكونات بكميات كافية ثم توضع و تدهن علي الجبين. هذا الخليط فعال جداً في القضاء علي الصداع نهائياً .
وايضاً اذا كان الصداع ناتج عن ضعف الدورة الدموية، قم بتخفيف زيت جوز الهند مع 2-3 قطرات من زيت النعناع لتقليل الألم و للأسترخاء. يمكن دهن الخليط علي الجبين و الكتفين و ايضاً الظهر أو العنق.

2- اللافندر:
اللافندر هو زيت أخر من الزيوت العطرية الطبيعية الذي يحتوي علي مستوي عال من الخصائص العلاجية و الشفائية حيث يخفف من التوتر و الأجهاد. اللافندر هو مسكن طبيعي و مضاد للقلق و للأكتئاب و مهدئ. و قد ثبت ان اللافندر يعالج بشكل كبير الأضطرابات العصبية .
من نتائج الأبحاث، نجد ان الأستخدام الموضعي و العطري لللافندر يمكنه تخفيف أعراض الصداع مثل عدم القدرة علي النوم و الأرق. بالإضافة إلي أنه ينظم مستويات السيروتونين الذي يساعد  في تقليل الألم في الجهاز العصبي. و نظراً لهذه الأسباب يعتبر اللافندر علاج فعال للصداع.
من اجل تخفيف حدة التوتر و تعديل المزاج و تخفيف الأرق و المساعدة علي النوم المريح، عليك توزيع عطر اللافندر في جميع أنحاء المنزل أو المكتب. أو يمكنك دهن زيت اللافندر علي الرقبة و العنق و الظهر. بدلاً من ذلك يمكنك إضافة 5-10 قطرات من زيت اللافندر في حمام ماء دافئ، مع استنشاق الهواء بعمق من أجل تحقيق الأسترخاء للجسم و العقل.



3- الكافور (الأوكالبتوس) – نوع من أنواع النباتات
زيت الكافور هو واحد من أهم الزيوت التي تعالج مشكلة الصداع. يحتوي زيت الكافور علي مادة تساعد علي تطهير الجسم من السموم و غيرها من الكائنات الدقيقة الضارة. بالإضافة إلي انه يفتح الممرات الهوائية الأنفية مما يخفف الضغط علي الجيوب الأنفية التي تسبب الصداع. و بشكل عام يقوم زيت الكافور بتعزيز التوازن العاطفي و المزاجي للجسم.
و أشارت دراسة حديثة ان زيت الكافور يستطيع تقليل الألم و ضغط الدم. لأنه يقوم بتعزيز التوازن العاطفي و مضاد للألتهابات. و هناك دراسة أخري أجريت علي أشخاص لديهم مشاكل في الجهاز التنفسي مثل السعال و التهاب الحلق و الصداع الناتج عن التوتر، وجدت هذه الدراسة ان زيت الكافور يساعد في تحسين التنفس و يقلل من سيلان الأنف. تخفيف الألم و الشعور بالأسترخاء يجعل زيت الكافور مفيد وفعال لدي الأشخاص الذين يعانون من الصداع الناتج عن التوتر.
لأستخدام زيت الكافور في علاج الصداع، يخفف هذا الزيت مع 2-4 قطرات من اي زيت ناقل أخر مثل زيت الزيتون، ثم يدهن علي الصدر و الجزء الخلفي من الرقبة . بهذه الطريقة تزال كل التراكمات الموجودة في فتحات الهواء الأنفية. و تساعد بذلك في القضاء علي التوتر الذي يسبب الصداع.

4- الروزماري:
استخدم الروزماري في الطب الشعبي لعلاج ضعف الدورة الدموية و الصاع ايضاً، لأنه يحتوي علي محفزات و مسكنات و ايضاً خصائص مضادة للإلتهابات التي تعطي الشعور بالهدوء و تحث علي اليقظة.
بالإضافة إلي ذلك، زيت الروزماري يقلل من التوتر و التشنجات العاطفية التي ينتج عنها الصداع. هذا الزيت ايضاً يساعد في عملية الهضم حيث يلطف من اضطرابات المعدة التي تعتبر من أعراض الصداع الحاد. و هناك دراسة أجريت عام 2013 أثبتت ان زيت الروزماري يقلل من بعض الأعراض مثل ألام العضلات و الصداع و الأكتئاب و الغثيان و الحمي و الأرق بعد 4 أسابيع من استخدامه.
من أجل حل مشكلة الصداع، يمكنك إضافة قطرة واحدة من زيت الروزماري إلي كوب من الماء أو الشاي أو طبق الشوربة عندما يواجهك الصداع أو الصداع النصفي. أو يمكنك بدلاً من ذلك، خلط 2 قطرة من زيت الروزماري مع معلقة من زيت جوز الهند و 2 قطرة من زيت النعناع و يدلك بهذا الخليط منطقة الجبين و الجزء الخلفي من الرقبة.

5- ماء الورد:
ماء الورد معروف بقدرته علي علاج الصداع. كما أنه يساعد في تهدئة الجهاز العصبي ، و بالتالي يقلل من التوتر و حدة التوتر العصبي. و علاوة علي ذلك، ماء الورد يساعد في تهدئة الأضطرابات العاطفية و من الأكتئاب و الأرق و استعادة الثقة.
أضف 4-5 قطرات من ماء الورد إلي وعاء من الماء ثم تنفس بعمق من خلال الأنف داخل هذا الوعاء. بهذه الطريقة تحصل علي الأنتعاش و الراحة لكلاً من العقل و الجسم.

6- ترنجان- زيت ميليسا:
زيت ميليسا يساعد في رفع الروح المعنوية و يجلب التفاؤل عندما تصاب بالصداع. لأنه له رائحة لذيذة و خصائص ممتازة تنعش العقل و تقوم بتهدئة أعصاب المخ، و تخفف من ألام الصداع أو الصداع النصفي. بالإضافة إلي أنه يخفف من نزلات البرد و الأنفلونزا عن طريق تقليل الأحتقان و تهدئة السعال.
يمكنك إضافة بعض قطرات قليلة من زيت  ميليسا إلي كوب من الماء، ثم قم بشربه عندما تكون مصاب بالصداع أو البرد.  أو يمكنك إضافة زيت ميليسا إلي وعاء من الماء ومن ثم استنشاقه.

7- زيت الكاموميل:
زيت الكاموميل يعمل علي استرخاء الجسم و يهدئ العضلات و الأعصاب و العقل ايضاً. كما أنه عامل مدر للبول، مما يقوم بالتخلص من سموم الجسم عن طريق البول. البانونج يريح الجسم و يقلل من الأكتئاب و الغضب و التهيج المفرط ومن التوتر العصبي الذي يسبب الصداع. و لهذا السبب، زيت البابونج هو واحد من أهم الزيوت المعالجة لمشكلة الصداع.

8-  السمسق- نبات عطري:
يعرف السمسق بفوائده الكثيرة في صحة المخ لأنه يقوي و يعزز من أنسجة المخ. كما أنه يساعد في تخفيف القلق و التوتر حيث يزيد من حرارة العقل و الجسم. بالأضافة إلي أنه يلطف و يهدئ العضلات المشدودة، و الشد العضلي و تشنجات العضلات.
في حالة علاج الصداع، قم بإستنشاق زيت السمسق مضاف إليه زيت اللافندر و الورد و ميليسا. هذا الخليط من الزيوت العطرية يستنشق جيداً من خلال إضافته إلي منديل أو جهاز الأستنشاق.

9-زيوت مضادة للإحتقان:
عند الإصابة بالإحتقان، عليك تجربة بعض الزيوت التي تقلل من حدة الإحتقان. و بهذه الطريقة تخفف من ألم الصداع المصاحب لأعراض البرد. الزيوت المضادة للإحتقان تعالج مشكلة الصداع. قم بتحضير خليط مكون من 2-3 قطرات من زيت النعناع أو زيت الكافور و يضاف إلي ماء ساخن. ثم قم بتغطية رأسك بمنشفة و قم بإستنشاق بخا ر الماء المتصاعد لمدة 10 دقائق. و يجب غلق العينين أثناء الأستنشاق.

10-الحفاظ علي حياة سليمة و صحية:
بالإضافة إلي استخدام الزيوت التي سبق ذكرها، يجب ان تحافظ علي عادات معينة حتي تساعد علي إبقاء حياتك صحية و منع خطر الأصابة بالصداع. إليك بعض النصائح التالية:
1- حافظ علي أخذ قسطاً كافاً من النوم: كمية و نوع النوم شئ مهم جداً لصحة المخ، لذا يجب التأكد من الحصول علي قسط كاف من النوم لمنع الصداع. يجب عليك النوم لمدة 8 ساعات في الليل، أو الأسترخاء خلال هذه لفترة اذا كنت تواجه صعوبة في النوم. لا تستخدم أضواء ساطعة أو خافتة لأن هذا يضر العينين و كذلك المخ. ويجب عليك اختيار مكان مريح للنوم حتي تضمن الحصول علي النوم الجيد.
2- تناول الطعام و الشراب مبكراً قبل الذهاب للنوم: نظام الهضم يكون أقل فاعلية أثناء الليل، لذلك تناول الطعام في وقت متأخر من الليل لا يهضم بشكل كامل، مما يسبب عدم الراحة أثناء النوم و يؤدي ذلك إلي الصداع. بالإضافة إلي، الحد من شرب السوائل قبل النوم يساعد في تقليل الذهاب إلي الحمام أثناء الليل وقت النوم.
3- تجنب تناول الأطعمة الضارة للرأس مثل الحبوب و الحليب و المكسرات و فول الصويا و الفول السوداني و السمك و القشريات.  هذه الأطعمة مفيدة و غنية بالمواد الغذائية، و لكنها تسبب الصداع عند الأستخدام المفرط.
4- تجني التوتر: التوتر يعتبرالسبب الرئيسي للصداع. بصرف النظر عن مدي ضرر التوتر علي الجسم و العقل و الهضم، عليك ان تجد طريقة لتخفيف التوتر في أقرب فرصة. عن طريق الغناء او الأستحمام.
5- تدليك الجسم بإستخدام الزيوت العطرية:  تدليك منطقة الرقبة و الكتف يفيد في تخفيف حدة التوتر و الصداع. يمكنك استخدام مزيج من زيت النعناع و السمسق مع أي زيت ناقب مثل زيت جوز الهند أو الجاجوبا.
6- الأستحمام المريح: الأستحمام عند الأصابة بالصداع هو علاج فعال، خاصة عند إضافة بعض الزيوت العطرية في ماء الأستحمام مثل زيت الكاموميل و اللافندر و النعناع أو زيت الورد.